يونيو 02 2018

أردوغان يتفقد إنشاءات "تقسيم" ويُحرّض الأكراد على حزب الشعوب

إسطنبول - تفقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في وقت متأخر من مساء الجمعة، عملية إنشاء مسجد ودار للأوبرا يجري تشييدهما بميدان تقسيم في مدينة إسطنبول.
وذكرت وكالة أنباء الأناضول الحكومية أنّ الرئيس التركي استقبل بتجمع جماهيري كبير أعرب من خلاله المشاركون فيه عن اعتزازهم بأردوغان، مؤكدين دعمهم له على مختلف الأصعدة.
واطلع أردوغان من المسؤولين المعنيين على سير عمليات إنشاء المسجد، ودار الأوبرا التي تقام في المكان الذي كان يوجد به مركز "أتاتورك الثقافي" بالميدان المذكور. 
ورافق أردوغان خلال الزيارة، الناطق باسم رئاسة الجمهورية، إبراهيم قالين، ورئيس بلدية إسطنبول، مولود أويصال، وعدد من المسؤولين المحليين.
وأكد الرئيس التركي، ثقته المطلقة في تأييد الناخبين له خلال الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية المزمعة في 24 يونيو المقبل، مضيفًا "هناك اتفاق شعبي على شخصي".
جاء ذلك في تصريحات أدلى بها أردوغان في مقابلة أجرتها معه مباشرة عدة محطات تلفزيونية محلية، مساء الجمعة، وتطرق خلالها إلى العديد من القضايا على الساحتين المحلية والدولية.
وقال الرئيس التركي "استطلاعات الرأي (بخصوص الانتخابات المقبلة) لا توجد فيها أي مشاكل على الإطلاق، سننهي الانتخابات من الجولة الأولى، هذا واضح للغاية، فهناك اتفاق شعبي على شخصي".
وعن السبب في اتجاه البلاد إلى إجراء الانتخابات المقبلة مبكرًا عن موعدها الذي كان مقررًا العام القادم، قال الرئيس أردوغان "لأن المعارضة كان تهدد بإجراء انتخابات مبكرة، كما أن زعيم حزب الحركة القومية، دولت باهجة لي كان له مطلب بذلك".
وعما إذا كان الوضع الاقتصادي هو الذي عجّل بالانتخابات، أكد أردوغان أن اقتصاد بلاده لا يعاني من أية أزمات، مضيفًا "لكن الأسواق العالمية لا ترغب في عكس أي شيء إيجابي بخصوص اقتصادنا".
وشدد أردوغان على ضرورة أن تسفر الانتخابات النيابية المقبلة عن برلمان قوي، مضيفًا "فلو كان هناك برلمان قوي خلف الرئيس (بعد أن يتم تفعيل النظام الرئاسي) سنتمكن من اتخاذ القرارات بشكل أسرع".
كما أكد أن حزب العدالة والتنمية سيحقق أكثر من 300 مقعد في البرلمان، معتبرًا الأخبار التي تتحدث عن انخفاض نسبة الأصوات التي سيحصل عليها الحزب، "مجرد تكهنات".
وتطرق أردوغان كذلك إلى الإنجازات التي شهدتها تركيا في ظل حكم العدالة والتنمية على مدار 16 عامًا، حسبما قال، في كافة المجالات والقطاعات، بدءًا من المواصلات للصحة، ومن التعليم للحياة الاجتماعية.
ولفت إلى أنه بعد موعد الانتخابات المقبلة سيتم الكشف عن آلية عمل البرلمان الجديد، مشيرًا إلى أن أعداد الوزارات في الحكومة القادمة ستشهد انخفاضًا كبيرًا.
وأفاد أردوغان أيضًا أن "أخوتنا الأكراد سيلقنون حزب الشعوب الديمقراطي (معارض) الدرس اللازم في الانتخابات المقبلة"، مشددًا على أنه كرئيس يمثل الشعب التركي بأكمله، بمن فيهم الأكراد.
وتابع في ذات الخصوص قائلا "ولقد دافعت عن الأكراد أكثر من الشعوب الديمقراطي الذي لم يقدم أي شيء لهم".