أردوغان يقلّد تابعه يلدريم وسام الشرف

أنقرة – يكرّم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تابعه بن علي يلدريم الذي ظل مخلصاً له طيلة رحلته السياسية معه، ينفذ أوامره ويمهّد له السبل كي يتمكن من توطيد حكمه، وذلك بتقليد وسام الشرف، وذلك بعد أن وضعه رئيساً للبرلمان التركي أمس، وهو الذي يعدّ آخر رئيس وزراء في تاريخ تركيا التي انتقلت إلى النظام الجمهوري.   

ونقلت وكالة الأناضول خبراً أفادت فيه أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قلّد، اليوم الجمعة، رئيس البرلمان الحالي، رئيس الوزراء السابق بن علي يلدريم، وسام الشرف للنجاحات التي حققها خلال رئاسته للحكومة.

وفي كلمة خلال الحفل الذي أقيم بالمجمع الرئاسي في العاصمة أنقرة لهذه المناسبة، أشاد أردوغان بيلدريم، قائلًا: "حاز على مكان استثنائي في قلوبنا جميعًا، ولم يتركنا في رفقتنا على مدار 40 عامًا كما فعل البعض ممن ضل طريقه".

وأعرب أردوغان عن ثقته بأن نهج يلدريم التوافقي والصادق الذي تبناه خلال فترة توليه لوزارة المواصلات وبعدها رئاسة الوزراء سيتواصل خلال فترة رئاسته للبرلمان.

وأضاف: "أنا على ثقة بأننا سنواصل عملنا بانسجام مع بن علي يلدريم خلال رئاسته للبرلمان على الشكل الذي كنا عليه خلال رئاسته للوزراء".

وشدد أردوغان على أن يلدريم يعتبر من أكبر الداعمين للكفاح الذي لا هوادة فيه ضد التنظيمات الإرهابية على رأسها "غولن" في داخل وخارج البلاد.

وأردف: "تركيا في هذه المرحلة تقود أنجح العمليات في تاريخها ضد التنظيمات الإرهابية، وأمام رجال حكومتنا الواعيين وصل تنظيم غولن لنقطة النهائية، وضاق الخناق على منظمة بي كا كا وامتدادتها".

وأعرب أردوغان عن تطلعه لتقديم البرلمان دعمًا قويًا للغاية خلال المرحلة الحالية لمكافحة التنظيمات الإرهابية والتهديدات الأمنية.

أردوغان وزوجته في زيارة عائلية إلى يلدريم.
أردوغان وزوجته في زيارة عائلية إلى يلدريم.

وتطرق أردوغان إلى المشاريع التي نفذت في تركيا خلال حكومات حزب العدالة والتنمية من طرق وأنفاق ومطارات وغيرها. مؤكدًا أن جهد وإسهامات ودعم يلدريم كان كبيرًا في تنفيذ تلك المشاريع.

وقال: "ولكن عزز يلدريم موقعه في قلوب شعبنا عبر شجاعته المتمثلة بالوقوف إلى جانب استقلال بلدنا وإرادة شعبنا، والديمقراطية في ليلة 15 يوليو 2016 (محاولة الانقلاب الفاشلة).

وأعرب أردوغان عن شكره ليلدريم بسبب إسهاماته في التحول إلى النظام الرئاسي في البلاد. مضيفًا، "واثق بأننا بعد الآن سنتقدم بشكل سريع أكثر نحو تحقيق أهداف تركيا".

وشهد الحفل عرض فيلم قصير عن السيرة الذاتية ليلدريم، وتسليم الأخير ختم رئاسة الحكومة لأردوغان وقرأ رسالة كتبها له.

وحضر الحفل أسرة يلدريم، ونائب الرئيس فؤاد أوقطاي، والوزراء، ورئيس هيئة الأركان يشار غولر، فضلًا عن عدد كبير من المسؤولين والنواب.

كما نقلت الأناضول عن رئيس البرلمان الحالي، رئيس الوزراء السابق بن علي يلدريم، تأكيده على أن السعادة الكبرى بالنسبة له تتمثل في خدمته لدولته وشعبه في فترة رئاسته (الماضية) للحكومة. 

وحول وسام الشرف الذي قلده أردوغان ليلدريم خلال الحفل، قال يلدريم: "وسام الشرف هذا يحمل أهمية كبيرة بالنسبة إلي، وأتعهد بمواصلة المسيرة إلى الأبد".

وأشار يلدريم الى أنه بدأ المسير إلى جانب الرئيس التركي في الحياة السياسية قبل 40 عاما، مؤكد على أنه سيواصل المسير إلى جانبه إلى الأبد.

وأمس الخميس، انتخب البرلمان التركي الجديد، نائب حزب العدالة والتنمية عن ولاية إزمير، بن علي يلدريم، رئيسًا له، بعد حصوله على الأغلبية المطلقة من الأصوات.

وانتقل نظام الحكم في تركيا من البرلماني إلى الرئاسي، بموجب استفتاء شعبي أجري في أبريل 2017، أعقبه انتخابات رئاسية وتشريعية في 24 يونيو الماضي، فاز بها أردوغان بنسبة 52.59 بالمئة.