فبراير 19 2018

أكاديمية الشرطة التركية تُشرف على تدريب وإعداد أفراد أمن من أفغانستان ودول عربية

سيواس (تركيا) – تواصل أكاديمية الشرطة التركية، منذ سنوات قليلة، تدريب وتهيئة إطارات الأمن للعديد من دول المنطقة، في إطار اتفاقيات تعاون دولية.
وشملت برامج التأهيل والتدريب، التي أشرفت وستشرف عليها أكاديمية الشرطة التركية، إطارات أمنية من: سوريا والعراق وليبيا وأفغانستان والصومال.
وإلى الآن تخرج ألفان و981 شرطي أفغاني، من مركز الشرطة للتعليم المهني، بولاية سيواس (وسط) التابع لأكاديمية الشرطة التركية، بينهم ألف و954 شرطي وألف و27 شرطية.
ويشرف المركز في الوقت الحالي على تدريب 242 طالبة شرطة أفغانية، في البرنامج السادس، الذي بدأ في أكتوبر 2017.
ويخضع المتدربون الأفغان، خلال الدورة، لدروس نظرية وعملية شاقة تستمر لمدة 5 أشهر، يتلقون خلالها دروسا في المبادئ الأساسية للشرطة، وقوانينها، والدستور الأفغاني، واستخدام السلاح، والشرطة المرورية، ودورات قيادة السيارات المتقدمة، واستخدام الحواسيب، ووسائل التحري والتفتيش، ومكافحة الفساد، ودروسا في حقوق الإنسان، وتقنيات الدفاع عند الشرطة، والإسعافات الأولية، والاستجواب، والتحقيق في موقع الحدث، وجمع الأدلة، والعنف الأسري، ومساعدة المجني عليهم، ومكافحة الإرهاب، وغيرها من الدروس.
ويوفر المركز للمتدربين، قاعات تدريب مزودة بأحدث التقنيات التكنولوجية، إلى جانب قاعات رياضية لممارسة الرمي وكرة الطاولة والبلياردو والتنس وكرة السلة وكرة القدم، وغيرها من الرياضات، كما يتيح للمتدربين الاستفادة من خدمات الخياطة وتصفيف الشعر وغيرها من خدمات العناية الشخصية الموجودة في المركز.

أكاديمية الشرطة التركية

وأشار رئيس أكاديمية الشرطة التركية البروفسور يلماز تشولاق، إلى تركيزهم على إعطاء دروس من شأنها تقوية قدرات الشرطة، ولا سيما لإطارات الدول الجارة لتركيا.
وقال تشولاق: "برامجنا التدريبية لا تقتصر على طلبة الشرطة، بل تشمل تدريبات متقدمة لإطارات الشرطة، وتعزيز القدرات، الآن يوجد في مركز الشرطة للتعليم المهني بسيواس، 86 شرطيا أفغانيا يتلقون دروسا متقدمة، خاصة في تعزيز القدرات".
ولفت إلى وجود بروتوكول تعاون مع الحكومة الأفغانية، لتهيئة شرطة احترافية لأفغانستان.
وأشار أنّهم خصصوا برامج تدريب للسوريين والليبيين، مُضيفا: "أما الآن لدينا خطط تتعلق بإعطاء برامج تدريب أساسية للشرطة العراقية والصومالية".
وأوضح تشولاق، أنّ أكاديمية الشرطة التركية، عضو في اتحاد أكاديميي الشرطة الأوروبية، وفي اتحاد أكاديميي الشرطة الدولية، التي تضم 67 عضوا من 52 دولة، قائلاً: "أنا الآن في منصب نائب رئيس اتحاد أكاديميات الشرطة الأوروبية".
وقال البروفسور التركي: "هدفنا أن نكون رواد التعليم الشُرطي في منطقتنا. قطعنا شوطا هاما في هذا الاتجاه، والطلبات التي نتلقها بالأخص من دول البلقان والشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا، تظهر ريادتنا".
وبيّن أنّ أكاديمية الشرطة التركية تستفيد من برامج التدريب داخل الاتحاد الأوروبي، وتعكس الخبرة التي تتلقاها في برامج التدريب التي تنظمها.
ولفت العقيد المسؤول عن المتدربين الأفغان راضي عثماني، إلى أنّ علاقات التعاون بين تركيا وأفغانستان قديمة، قائلاً: "خصوصا في التعليم الشرطي، إن تركيا لديها إسهامات كبيرة تجاه أفغانستان، هنا تعطى دروس بكفاءة عالية، وجيدة نظرا لأفغانستان، وخصوصا للسيدات فتركيا بلد مناسب لذلك".

أكاديمية الشرطة التركية