أكبر مطارات تركيا يُفتتح في أكتوبر، وعروض للطيران المدني والعسكري في أنطاليا

 

إسطنبول - كشف وزير النقل التركي أنّ ثالث مطار في إسطنبول كبرى المدن التركية سوف يفتتح يوم 29 أكتوبر المقبل.
وقال أرسلان إنه جرى الانتهاء من تنفيذ 80 في المئة من أعمال الإنشاءات في المطار الذي تقول تركيا إنه سيكون أحد أكبر المطارات في العالم.
وقال الوزير إن الرحلات القادمة ستوجه إلى المطار الجديد بدلا من مطار أتاتورك الذي يعمل حاليا بمجرد افتتاح المطار.
وكشف أن المطار سيتسع لوجود 114 طائرة في آن واحد وسيعمل به 225 ألف موظف مع اكتماله.
وأضاف أنه جرى استثمار نحو 10.2 مليار دولار في المشروع الذي من المتوقع أن يدر نحو 22 مليار دولار خلال 25 عاما قبل احتساب ضريبة القيمة المضافة.
ويمكن للمطار، عقب إتمام بنائه بشكل كامل، تقديم خدمات لـ 200 مليون مسافر سنوياً.
وسيصبح المطار "نقطة تنقل" في العالم، حيث ستهبط الطائرات فيه قبل إكمال رحلتها إلى أي مكان في أرجاء العالم.
يذكر أن اسطنبول تضم حاليا مطارين، أحدهما مطار أتاتورك في الشطر الأوروبي، والآخر "صبيحة غوكجن" في الشطر الآسيوي، ومن المنتظر أن يكون المطار الثالث، (في الجزء الأوروبي) واحدا من أكبر مطارات العالم عند استكماله.
مطار إسطنبول الجديد

 

من جهة أخرى، تمضي تركيا قدما في بناء "أوراسيا آيرشو"، أول ميدان لتنظيم عروض الطيران المدني والعسكري، في ولاية أنطاليا جنوب البلاد، حيث تُشارك في الفعالية أكثر من 100 طائرة حربية.
ويقام مشروع "أوراسيا آير شو" في المحطة رقم 2 بمطار أنطاليا الدولي، وعلى مساحة قدرها 300 ألف متر مربع.
سيضم المشروع أماكن مخصصة لعرض الطائرات، وأخرى بمساحة 50 ألف متر مربع، لتنظيم المعارض.
وتستضيف تركيا في 25-29 أبريل القادم فعالية "أوراسيا آير شو" حيث يشارك فيها أكبر اللاعبين الدوليين في مجال صناعة الطيران والصناعات الفضائية.
ويهدف المشروع لخلق حجم عمل بقيمة 40 مليار دولار في قطاع الطيران التجاري والعسكري.
وقال هاكان كورت مدير شركة ميديا سيتي، المنظمة لفعالية أوراسيا آير شو"، إن أعمال الإنشاء بدأت وستنتهي بعد شهر تقريبا، وستضم كافة البنى التحتية والفوقية، لتنظيم استعراضات الطيران.
ولفت إلى أنّ الفعالية ستقام مرة كل عامين، مُبينا أنّ صناعات الطيران تعد أكثر الصناعات ذات القيمة المضافة في العالم.