يونيو 28 2018

إجتماع لجنة D8 الإسلامية يبدأ في إسطنبول

إسطنبول – منذ تأسيسها عام 1997 تحاول مجموعة D8 ان يكون لها موقع على خارطة التجمعات العالمية للدول الأكثر نموا.
هذا التجمع الذي يضم ثمانية دول إسلامية هي تركيا وباكستان وماليزيا وإيران وإندونيسيا ومصر ونيجيريا وبنغلاديش ما زال امامه الكثير لكي يلبي طموحات مؤسسيه والمهتمين به.
كانت المجموعة قد تأسست باقتراح من رئيس الوزراء التركي الاسبق، نجم الدين أربكان، من أجل تأسيس مجموعة اقتصادية تتكون من 8 دول مسلمة ذات اقتصادات ناشئة.
وانطلقت، بمدينة إسطنبول التركية، أعمال الدورة 40 لاجتماع لجنة الدول الثماني الإسلامية النامية بحسب وكالة انباء الاناضول.
وتعتبر اللجنة الجهة التنفيذية لـمجموعة الدول الثماني الإسلامية النامية، المعروفة اختصارا بـD8.
وفي تصريحات صحفية، قال السفير كو جافير كو شاري، الأمين العام لـالثماني الإسلامية: "نؤمن بأننا سنفعل المزيد من أجل D8، وفق خارطة طريق حددناها، ورؤية توسع آفاقنا أكثر".
وأضاف أن "الدول الثماني الإسلامية كانت تركز على قطاعات التجارة، والزراعة، والسياحة، والصناعة، والمواصلات"، مشيراً إلى أنهم يأملون تنفيذ مشاريع مختلفة في قطاعات مختلفة وفي القطاع الخاص.
وأردف أن بعض الدول الثماني الإسلامية داخل مجموعة دول العشرين، وبعضها مثل تركيا مرشحة في المستقبل للدخول بين الدول العشرة الأولى في العالم.
من جهته، أشار السفير كرم كيراطلي، المدير العام للعلاقات السياسية الثنائية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بالخارجية التركية، إلى أن "الثماني الإسلامية منتشرة في ثلاث قارات يبلغ مجموع سكانها 1.2 مليار نسمة، ومجموع ناتج القومي الإجمالي 3.7 تريليون دولار".
وأضاف كيراطلي، في تصريحات صحفية، أن "اجتماع اليوم يعدّ الأول من نوعه بالنسبة للجنة بعد قمة الدول الثماني الإسلامية المنعقدة العام الماضي".
وتسلمت تركيا الرئاسة الدورية للمجموعة نهاية 2017، على أن تتولى المهمة لعامين متتاليين.
ويذكّر اسم هذه المجموعة بالدول الثمانية الاقوى اقتصاديا في العالم، وهي: الولايات المتحدة، والمملكة المتحدة، وكندا، وفرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، واليابان، والاتحاد الروسي، وهي تجتمع سنوياً، لمناقشة البنود المشتركة بينها، بالإضافة إلى الاحتياجات الاقتصادية، والاجتماعية العالمية التي تتطلب دعماً مالياً فورياً أو طويل الأمد، وتعد المعونة المقدمة لقارة أفريقيا إحدى أهم بنود جدول أعمال هذه المجموعة.