ارتفاع حصيلة ضحايا انهيار مبنى في إسطنبول

إسطنبول – ارتفعت حصيلة ضحايا انهيار مبنى في إسطنبول إلى 17 شخصاً، وذلك بعد أكثر من يومين على الحادثة التي تسببت بمأساة لعدد من الأسر. 

وانهار المبنى المكون من 14 شقة سكنية الواقع في حي كارتل على الضفة الآسيوية للمدينة الأربعاء لكن لم تتضح أسباب انهياره بعد.

وقال وزير الصحة فخر الدين كوجا لصحيفة حرييت الجمعة إن "عدد الذين فقدوا أرواحهم ارتفع إلى 15 شخصا".

وتابع "من أصل 13 جريحا، هناك سبعة في العناية الفائقة وستة يتلقون علاجا في مرافقنا".

وكان وزير الداخلية التركي سليمان صويلو ذكر في وقت سابق اليوم الجمعة، أن "عدد ضحايا انهيار مبنى في إسطنبول ارتفع إلى 14 قتيلا".

وأضاف أنه تم إنقاذ 14 شخصا، بينهم فتى (16 عاما) من تحت الأنقاض بعد يومين من انهيار مبنى في إسطنبول، بحسب وكالة الأناضول للأنباء التركية الرسمية. 

وأكد صويلو الذي تفقد أعمال البحث والإنقاذ بالمنطقة أن رجال الإطفاء والكوارث الطبيعية يعمل دون توقف منذ 31 ساعة للبحث عن ناجين من تحت الأنقاض.

وشدّد أن الجهات المعنية تحقق في سبب انهيار المبنى من كافة جوانبها وبالتفصيل، مؤكدا أنه سيتم إطلاع الرأي العام على نتيجة التحقيقات حين انتهائها. 

وانهار المبنى السكني متعدد الطوابق أمس الأول الأربعاء في الجانب الآسيوي من المدينة.

وذكرت وكالة الأناضول اليوم الجمعة أن أربعة من بين الأشخاص الذين تم إنقاذهم في حالة خطيرة، مما يرشح عدد الوفيات للارتفاع.

وقال حاكم إسطنبول، علي يرليكيا، أمس الخميس إنه تم إنقاذ طفلة كانت محاصرة أسفل حطام مبنى سكني متعدد الطوابق.

وأظهرت صور تم بثها الفتاة وهي تومض بعينيها سريعا بينما يتم حملها على لوح لنقل المرضى مع ارتدائها دعامة للرقبة في انتظار الإسعاف. وتم إنقاذ الطفلة بعد أن بقيت محاصرة 18 ساعة.

وعرفت وكالة "الأناضول التركية للأنباء الطفلة باسم هافا تيكوز (5 أعوام) وذكرت قناة "إن.تي.في" التركية التلفزيونية أن هافا هي الناجية الثانية من الأطفال التي يتم إنقاذها من بين الحطام بعد أن تم إنقاذ طفل عمره 9 أعوام الأربعاء.

ومن الممكن أن ترتفع حصيلة الضحايا نظرا لأن أربعة ممن تم إنقاذهم حالتهم خطيرة.

وتوقف البحث ثلاث مرات خلال الليل بسبب الخطر على المباني المجاورة، ما دفع السلطات إلى إخلاء سبعة مبانٍ.

وتستخدم فرق خاصة الليزر لفحص مبنى مجاور من عشرة طوابق يعتبر معرضاً لخطر الانهيار الوشيك.

وعمل عشرات من رجال الإنقاذ في الموقع مع الاستعانة بالكلاب المدرّبة.

ومساء الأربعاء انهار مبنى مؤلف من 8 طوابق في منطقة قارطال بالشق الآسيوي من إسطنبول. 

وأعلنت ولاية إسطنبول، في وقت سابق الخميس، مصرع عشرة أشخاص، وأن فرق الإنقاذ تمكنت من إنقاذ 13 مواطنا أصيبوا جراء الحادث.

وتواصل فرق البحث والإنقاذ البحث عن ناجين في المنطقة، فيما أطلقت نيابة إسطنبول العامة تحقيقا حول أسباب انهيار المبنى.

ويشار إلى أن حوادث انهيار المباني السكنية تتكرّر في إسطنبول ومدن تركية أخرى، وهي تعكس جانباً من الفساد المستشري في قطاع البناء والعقارات، وعدم الاكتراث من قبل الحكومة والهيئات المعنية بحياة المواطنين الذين يتم الاستخفاف بهم وبمصيرهم. 

This block is broken or missing. You may be missing content or you might need to enable the original module.