يوليو 03 2018

الأخوة، فيلم يتنافس في مسابقة مهرجان كارلوفي فاري بالتشيك

براغ - افتتحت الدورة الـ53 لـمهرجان كارلوفي فاري السينمائي الدولي  في جمهورية التشيك والذي يستمر لغاية 7 يوليو 2018.
 وةيشارك المخرج التركي عمر آتاي بفيلمه الجديد (كارديسلر) أو (الأخوة) في المسابقة الرسمية.
الفيلم يتناول قصة كفاح شاب (17 عاما) يعود إلى حضن عائلته بعد أن قضى أربعة أعوام في مركز اعتقال.
وقال المخرج عمر آتاي "لست من المنطقة التي تدور فيها القصة، لكني من مجتمع يضم نحو 150 ألف شخص في تركيا وهذا كوّن تجربتي ويعكس أهمية العلاقات العائلية والأحاسيس التي تدور حولها القصة".
ويحضر وفد يمثل الفيلم يضم آتاي وعدد من ممثليه المهرجان الذي يُقام في مدينة كارلوفي فاري التي يرجع تاريخها للقرن الرابع عشر.
ويلتئم شمل الشاب مع شقيقه الأكبر رمضان الذي يبدو سعيدا في ظاهره لكنه يخفي اضطرابا عميقا في داخله.
وقال الممثل كانر شاهين "يبدو أن رمضان (شخصية في الفيلم)، الذي يعيش مع أُسرته التي يتزعمها عمه، سعيدا لكنه في ذات الوقت يشعر بألم دفين لمقتل أخته. يبدو متوائما مع المجتمع الآن لكنه يشعر بمرارة في داخله. فالأمر ما زال صعبا بالنسبة له لأن كلا الأخوين يعيش حياة الآخر، ولأن أخيه سيسجن بدلاً منه".

ملصق الفيلم
ملصق الفيلم

وقال الممثل يجيت ايج يازار "في البداية كنا جميعا نريد أن نلعب شخصياتنا، وما ظننته من البداية هو أن يوسف (بطل الفيلم) لم يكن انطوائيا، لكن بعد التجارب التي مر بها أصبح كذلك بطريقة أو أخرى".
وقال منتج ألماني في الفيلم إن جرائم القتل من أجل الشرف كانت تقع فيما مضى بألمانيا موضحا أن الموضوع لا يزال محل نقاش واسع في البلاد.
وأضاف المنتج ستيفان جيرين "بالنسبة لي كمنتج ألماني، هو موضوع في ألمانيا. كان لدينا جرائم من أجل الشرف فيما مضى، يحظى الأمر بنقاش كبير… نتوقع الكثير من الاهتمام للجمهور الألماني (بالفيلم)".
ويعرض مهرجان كارلوفي فاري في دورته 53 هذا العام 182 فيلما طويلا من مختلف أنحاء العالم في قسمي العرض، الرسمي وخارج المسابقة الرسمية.
ومن المقرر أن يُقام الحفل الختامي للدورة الحالية للمهرجان يوم السابع من يوليو.

* تريلر الفيلم