الصحافة التركية: النظام مستمر في تزييف الحقائق وتضليل الرأي العام

في الوقت الذي استهدفت فيه وسائل الإعلام الموالية للنظام التركي في صدارة صفحات أعدادها الصادرة اليوم الخميس (31 مايو 2018)، البيان الانتخابي لحزب الشعب الجمهوري، زعيم المعارضة، تناولت على الجانب الآخر الصحافة المعارضة عناوين تحدثت فيها عن استسلام السلطة الحاكم لسطوة الفوائد البنكية.
ولقد كان من اللافت للانتباه خلال الأيام الأخيرة، قيام الكتاب الموالين لحزب العدالة والتنمية،في صحيفة "تركيا" بتسليط الضوء بشكل كبير ومن خلال سلسلة من العناوين الرئيسة، على احتمال اتخاذ المحكمة الدستورية العليا قرارًا باتجاه إلغاء بعض المواد المتعلقة بقانون الانتخابات والتعديلات التي أجريت عليه في وقت سابق.
ففي خبر ورد بالصحيفة المذكورة تحت عنوان "لا قبل لكم بغض الطرف عن ختم الناخب"، قيل إن "حزب الشعب الجمهوري يسعى لإلغاء الأصوات التي يدلي بها المواطنون تحت ذريعة عدم ختم المظاريف الانتخابية بختم اللجنة العليا للانتخابات، فالأهم هنا ختم الناخب في ورقة التصويت". الخبر تطرق كذلك إلى أن قرار المحكمة الدستورية بشأن قانون الانتخابات أمر متوقع، مضيفًا "فعلى أسوأ الاحتمالات سيتم العمل بالنظام القديم، لكن لن يتم إلغاء الانتخابات المزمعة في 24 يونيو المقبل".

صحيفة تركيا.
صحيفة تركيا.

أما صحيفة "ستار" فقد وصفت الوعود التي ساقها حزب الشعب الجمهوري، بوعود انقلاب 28 فبراير عام 1997. وفي مدخل الخبر، وزعمت الصحيفة في خبرها أن "حزب الشعب الجمهوري يعد في بيانه الانتخابي بحظر مدارس الأئمة والخطباء، ودورات تعليم القرآن الكريم، ونماذج التعليم المعمول بها في البلاد".

صحيفة ستار.
صحيفة ستار.

بدورها استخدمت صحيفة "أكشام" عنوانًا رئيسًا في صدارة صفحتها الافتتاحية قالت فيه "يعدون بتقسيم تركيا"، في إشارة إلى وعود حزب الشعب الجمهوري الانتخابية.
وزعمت ذات الصحيفة في خبرها أن الوعود الانتخابية في البيان الانتخابي للحزب المعارض تغازل حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، وأن نواب الشعب الجمهوري السابقين، أبدوا امتعاضهم من ذلك، وشددوا على ضرورة تخلي الشعوب الديمقراطي عن فكرة "الحكم الذاتي".

صحيفة أكشام.
صحيفة أكشام.

أما صحيفة "صباح" فقالت في صدارة صفحتها الافتتاحية عنوانًا رئيسًا قالت فيه "انتهى الإرهاب، ومناطق جنوب شرقي البلاد تتنفس الصعداء".

وفي ثنايا الخبر ذكرت الصحيفة الزيارة التي أجراها رئيس الوزراء مؤخرًا للمنطقة، ولقاءَه عددًا من قيادات الجيش هناك، بل وزعمت أن سكان تلك المناطق ممتنون من العمليات العسكرية التي تجري هناك.

صحيفة ستار.
صحيفة ستار.

يمكن قراءة المقال باللغة التركية أيضاً:

https://ahvalnews.com/tr/medya-gunlugu/medya-gunlugu-yandasi-aym-telasi-sardi-secim-iptali-mansetlerde