ديسمبر 25 2017

المنتجعات الثلجية عنوان لسياحة الشتاء في تركيا

طرابزون - قارص (تركيا) - اكتسى دير سوميلا التاريخي الذي يتربع على أحضان جبل، في ولاية طرابزون التركية، بحلة بيضاء، مع هطول الثلج بغزارة.

ويعد الدير من أبرز الوجهات السياحية التي يقصدها الزوار القادمون إلى طرابزون المطلة على البحر الأسود، شمالي تركيا.
وبدأ الدير الواقع بقضاء ماجكا، أشبه بعروس ترتدي ثوبا أبيضا في يوم زفافها، مع الثلوج الغزيرة التي هطلت خلال الأيام الأخيرة.
واستمتع الزوار الذين لم يتمكنوا من دخول الدير بسبب أعمال الترميم المستمرة منذة فترة، بالتقاط الصور عن بعد، للمناظر الخلابة.
وقال رئيس بلدية ماجكا، كوراي كوجاهان، إن المنطقة تتمتع بجمال ساحر في الشتاء أيضا، على غرار جمالها في الصيف.
ودعا كوجهان الراغبين بالاستمتاع بالثلوج إلى زيارة المنطقة، ورؤية المناظر الخلابة في الدير والوادي من حوله.
من جهة أخرى يعد منتجع "جبل تبه" الشتوي بقضاء "صاري قاميش"، التابعة لولاية قارص شرقي تركيا، من أبرز المقاصد السياحية الشتوية في البلاد.
وقال مدير الجمعية السياحية بقضاء "صاري قاميش"، حسن طاش، إن الإقبال يبلغ ذروته في مثل هذه الأوقات من كل عام، حيث احتفالات رأس السنة والتمتع برياضة التزلج.
وأشار إلى أنّ الحجوزات في الفنادق المنتشرة في "جبل تبه" وصلت إلى 100 بالمئة، قبيل رأس السنة.
ويبلغ ارتفاع قمة "جبل تبه" عن مستوى سطح البحر، ألفين و634 مترا، وبلغت سماكة الثلوج في منحدراته 60 سنتيمترا.
ويبلغ إجمالي طول مضامير التزلج على منحدراته 30 كيلومترا، لتكون مقصدا لهواة التزلج على الجليد. 
وتقع منطقة صاري قاميش، على بعد، 50 كيلومترًا عن قارص شرقي الأناضول، وأفضل وقت للتزلج فيها بين ديسمبر وأبريل.
وتكثر في تركيا المناطق والمنتجعات الثلجية التي تستقطب الزوار من كل مكان لممارسة رياضة التزلج على الثلج، ويبدو أنّ فصل الشتاء لهذا العام يُبشّر بالمزيد من تساقط الثلوج.
وقد شهدت العيد من المناطق في تركيا بشكل مبكر انخفاضاً كبيرا في درجات الحرارة، وتساقط الثلوج بشكل كثيف.
ويستعد "منتجع بالاندوكين" بولاية أرضروم شرقي تركيا، الذي يعد أحد أهم مراكز التزلج في العالم، لاستقبال عدد كبير من السُياح الأجانب والمحليين مع اقتراب عطلة رأس السنة الميلادية.
عروس من الثلج