ديسمبر 14 2017

انتصار للكباب التركي في معركة وجود بالبرلمان الأوروبي

 

ستراسبورج (فرنسا) – فشل البرلمان الأوروبي الأربعاء في محاولته لوقف التصديق على إضافات الفوسفات في اللحوم العمودية المُجمّدة، مثل الدونر كباب التركي، وما يُعرف بالشاورما التركية.
وقد قدمت جماعتان برلمانيتان- الاشتراكيون والديمقراطيون، فضلا عن الخضر - قرارا يُعارض إقرار مفوضية الاتحاد الأوروبي إضافة حمض الفوسفوريك والفوسفات وما يسمى بـ" دي، تري" و"بوليفوسفهاتس".
وكانت المفوضية قد حصلت بالفعل على تأييد غالبية الدول الأعضاء، إلا أنّ البرلمان له الحق في التدقيق في الموافقة واستخدام حق النقص (الفيتو) ضدها.
وبذلك فقد حقق بائعو كباب دونر التركي في أرجاء أوروبا انتصارا في أعقاب فشل نواب في البرلمان الأوروبي إصدار قرار مُلزم بحظر تلك الإضافات الغذائية، التي يتم استخدامها عادة للحفاظ على مذاق الكباب وقوامه.
واقترحت المفوضية الأوروبية السماح بإضافة الفوسفات إلى لحم الكباب المجمد. وإضافة هذه المادة الكيميائية للكباب محظورة نظريا لكن نادرا ما يتم تطبيق هذا الحظر.
ويسمح باستخدام الفوسفات في بعض أنواع النقانق وهو موجود بشكل طبيعي في أطعمة غنية بالبروتين تشمل اللحوم والمكسرات ومنتجات الألبان.
ويرى خبراء وجود مخاوف خطيرة وأسئلة حول الآثار الصحية السلبية للفوسفات المستخدم كإضافات غذائية، حيث أنّ بعض الدراسات العلمية وجدت صلة بين تزايد تناول الفوسفور وزيادة الوفيات، وتأثيره السلبي على صحة العظام.
وحظي الاقتراح بتأييد 373 صوتا مقابل رفض 272 صوتا. وعرقلة اقتراح المفوضية يستدعي تأييد أغلبية مطلقة بالبرلمان الأوروبي أي 376 صوتا.
وقال حزب الشعب الأوروبي المنتمي ليمين الوسط وهو التكتل الأكبر في البرلمان، إنّ حظر إضافة الفوسفات قد يؤدي لفقدان 200 ألف شخص وظائفهم في أنحاء أوروبا أكثر من نصفهم في ألمانيا. وأضاف أنه لا يشكل خطرا على الصحة.
يُذكر أنّه تنتشر في كافة الدول الأوروبية محلات ومطاعم الكباب التركي بشكل كبير، إضافة لمختلف أنواع الأطعمة التركية التي ترفع غالبيتها العظمى شعار "حلال".
وتعتزم الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية إعادة تقييم مسألة إضافة الفوسفات للطعام ومخاطر ذلك بحلول نهاية عام 2018.
وقال بارت ستيس النائب عن تيار الخضر البلجيكي "ما لم يثبتوا بشكل قاطع أن إضافات الفوسفات ليست ضارة فإنّ على المفوضية أن تعيد النظر في استخدامه في كل الأطعمة".
الدونر كباب التركي