نوفمبر 23 2017

بيرين سات التي تشعر بالتعاسة لانها تعيش في تركيا

ممثلة لامعة عرفت على نطاق واسع في تركي والعالم العربي  وصار لها جمهورها العريض ومتابعيها.
عرفت بجرأتها الواضحة سواء في اختيار أدوارها او في تصريحاتها ومواقفها المثيرة للجدل.
برنسيسة الدراما التركية –كما يُطلق عليها–عرفت عند العرب كونها النجمة الأكثر نجاحًا من بين نجمات الدراما التركية، وكذلك الحال في تركيا، علاوة على العديد من دول العالم، فأعمال بيرين الناجحة لا تُحصى، ابتداء من دور البطولة في المسلسل الرومانسي "تذكر يا عزيزي" بجانب النجم "جانسيل إلشين"، مرورًا بدورها الأسطوري في الدراما الناجحة "العشق الممنوع" بجانب النجم كيفانش تاتليتوغ ، وعفويتها في مسلسل “فاطمة“. الذي قامت ببطولته بجانب النجم إنجين أكيوريك. 
كذلك فيلم “دنياي” المأخوذ عن قصة الكاتبة الأمريكية "هيلين كلير" والذي حقق نجاحا فاق التوقعات، وقد ادت فيه بيرين دور عمرها كما قال النقاد عنها، حيث قدمت دور فتاه صماء عمياء ببراعة ، انتهاء بشخصيتها المركبة والمحيرة في مسلسل "الانتقام". 
وكانت بيرين دومًا وطوال مشوارها الفني علامة مميزة وسلسلة متواصلة من النجاحات.
مواقف بيرين وتصريحاتها كانت قد اشعلت موجة من الغضب ، من قبل مجموعة كبيرة من الموالين للنظام ولحزب العدالة والتنمية  الى درجة المطالبة بطردها من تركيا، تزامنًا مع الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، حيث انتشرت مرة أخرى تصريحات بيرين سات السابقة، التي قالت فيها أنها "تشعر بالتعاسة والأسف لكونها امرأة تعيش في تركيا". الأمر الذي فُسر على أنه إهانة صريحة من النجمة الشهيرة لوطنها.

ممثلة تركية، من مواليد 26 فبراير 1984 بمدينة أنقرة في تركيا. درست في مدرسة كلية تيد العليا بأنقرة وفي جامعة بيلكين حيث نخرجت في تخصص التجارة، تجيد الاسبانية والإنجليزية إلى جانب التركية.
في عام 2004  لعبت دور نرمين في مسلسل "نعم هناك حب الموت"  ودور زيلان في مسلسل "الحب في المنفى" عام 2005.
في عام 2008 قامت بدور إيلينا في فيلم "آلام من الخريف" وفيلم "أجنحة الليل"عام 2009.
 اكتملت نجوميتها بعد أدائها دور بيهتار "سمر" في مسلسل "العشق الممنوع" في 2010 حيث أدت الدور باتقان وحصلت من خلاله على جوائز عدة. 
ثم جاء دورها في مسلسل "ما ذنب فاطمة غول" في 2011 الذي تمت دبلجته إلى العربية تحت عنوان "فاطمة" ونال شعبية مميزة وجمهورا كبيرا.
شاركت بيرين أيضًا في العديد من الأفلام السينمائية بجانب المسلسلات التلفزيونية وكان فيلم ألم الخريف هو أول أفلامها والذي تم عرضه في 2009، ثم قامت بالبطولة أيضًا في فيلم أجنحة الليل (2009)، موسم وحيد القرن (2012) وفيلم عالمى الخاص (2013). كما أنها شاركت في أفلام عديدة كمغنية بجانب تجسيدها لدور البطولة في الكثير من المسلسلات التى سجلت أرقام قياسية في نسبة مشاهدتها.

ادوار متنوعة منحتها شعبية واسعة
ادوار متنوعة منحتها شعبية واسعة

وكانت بيرين  قد صرحت في سياق تنديدها بجرائم العنف ضد المرأة، التي أخذت تتزايد في تركيا في الآونة الأخيرة، و من أشهرها حادث اغتصاب وحرق الطالبة الجامعية "أوزجى جان أصلان" من قبل سائق حافلة وابنه، وقد أرجعت سات أحد أسباب انتشار تلك الحوادث إلى وجود حكومة ذات مرجعية دينية مما عرضها إلى انتقادات قوية.
وما لبث الامر ان زاد سوءًا –بعد رسالة بيرين سات الجريئة– دعمها الصريح لحزب الشعوب الديمقراطية، الموالي للأكراد. 
في الوقت الذي شهد عدة هجمات إرهابية قام بها مجموعة من المسلحين الأكراد استهدفت عناصر من الجيش والشرطة في تركيا، تسببت في موجة غضب عارمة على بيرين سات كونها تهاجم الحزب الحاكم داعمة في مواجهته الحزب المنافس له والذي وصفته الحكومة التركية بأنه يدعم الارهاب صراحةً.
ومرة أخرى انتفضت بيرين غضبًا وحزنًا بسبب جرائم العنف ضد النساء التي تُمارس في تركيا والتي كشفت التقارير التركية أن في الأربعة أشهر الماضية تعرضن أكثر من مائة امرأة لجرائم قتل واغتصاب.

دور بارع في مسلسل العشق الممنوع
دور بارع في مسلسل العشق الممنوع

وكانت أخر تلك الجرائم جريمة قتل أرزو كوسا على يد زوجها مستخدمًا بندقية صيد، بينما سبقتها بيوم حادثة اغتصاب الشابة التركية جانسو كايا ثم قتلها وإلقاء جثتها في النهر.
وقد كتبت النجمة التركية بيرين سات مُعلقة على تلك الجريمتين" بالأمس حدثت جريمة اغتصاب جانسو كايا ثم القاء جثتها في النهر بعد قتلها، واليوم أيضًا حادثة قتل أرزو كوسا بأيدي زوجها مستخدمًا بندقية صيد".
وقد صرحت بيرين قائلة" ان النساء لا تملك حتى حق الحياة في هذه البلاد".