تحسّن جزئي في قيمة الليرة بعد إعلان المركزي التركي عن إجراءات رفع معدل الفائدة

إسطنبول – ارتفعت قيمة الليرة التركية بقوة أمام الدولار واليورو ، حيث زادت قيمة العملة التركية بنحو 3% وذلك بعدما أعلن البنك المركزي عن خطوات لتبسيط سياسة معدل الفائدة.
وقلص ارتفاع اليوم خسائر الليرة خلال الأسبوع الماضي بدرجة كبيرة، لكن الليرة مازالت أقل بنسبة 20% تقريبا عن مستواها منذ عام.
وتأتي هذه الخطوة من جانب البنك المركزي على خلفية رفع معدل الفائدة بواقع 300 نقطة أساسية ليصل إلى 5.16% الأسبوع الماضي لتدعيم العملة وزيادة الثقة فيها.
وكانت قيمة الليرة قد انخفضت خلال الأسابيع الأخيرة في ظل مخاوف بشأن الديون الخارجية واحتمالات نمو الاقتصاد بصورة مفرطة إلى جانب إعلان الرئيس رجب طيب أردوغان عن نيته لممارسة مزيد من السيطرة على السياسة الاقتصادية.
ويشار إلى أن أردوغان يعارض بشدة رفع معدلات الفائدة، قائلا إنه يؤدي إلى ارتفاع معدل التضخم رغم أن النظرية الأصولية للسياسة النقدية تقول العكس. وقد ارتفع معدل التضخم في تركيا إلى أكثر من 10% حاليا.
كان قرار البنك المركزي التركي المستقل من الناحية الرسمية بزيادة أسعار الفائدة خلال اجتماع طارئ الأسبوع الماضي، قد لقي ترحيبا من جانب المحللين الماليين.
وسجلت الليرة اليوم نحو 6.4 ليرة أمام الدولار بارتفاع نسبته 5.2% عن مستواه في ختام تعاملات الأسبوع الماضي بعدما وصلت إلى 71.4 صباح اليوم. كما سجلت الليرة مكاسب أيضا أمام اليورو. وارتفعت أسعار الأسهم التركية بنسبة 8.2% بحلول الظهيرة على خلفية هذه التطورات الاقتصادية.
وقال البنك المركزي إنه من أجل تبسيط السياسة، سوف يكون معدل الريبو لمدة أسبوع هو نفسه مؤشر الفائدة الرئيسي ويساوي معدل التمويل الحالي.
ويبلغ معدل السيولة المتأخر 50.16 % بعد رفع معدل الفائدة الأسبوع الماضي.
وسوف يتم تحديد معدلات الاقتراض والإقراض بالبنك عند 150 نقطة أساسية أعلى أو أقل من معدل الريبو لمدة أسبوع. ومن المقرر بدء تنفيذ هذه الخطوة في الأول من يونيو المقبل.
ستدخل قرارات البنك المركزي حيز التطبيق في أول يونيو المقبل.
ومن المقرر أن تعقد لجنة السياسة النقدية في البنك اجتماعها الدوري يوم 7 يونيو. وتترقب الأسواق قرارات البنك وما إذا كان سيتخذ المزيد من الخطوات نحو تشديد السياسة النقدية.
يذكر أن تركيا ستشهد انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة يوم 24 يونيو المقبل.