دعوة تركية للمشاركة في مشروع الطائرة المقاتلة

أنقرة – تتجه الحكومة التركية الى رصد الى مزيد من الاموال للصناعات الحربية على الرغم من الازمة التي تعصف بالاقتصاد التركي.
وفي هذا الصدد تعول الحكومة التركية على مشاركة دولية في انتاج اول طائرة مقاتلة تركية.
وقال إسماعيل دمير مدير هيئة الصناعات الدفاعية التركية إن الباب لا يزال مفتوحا أمام الشركات العالمية المنتجة للمحركات للمشاركة في مشروع المقاتلة التركية تي.إف-إكس.
والعام الماضي قالت مجموعة كاله التركية إنها ستدخل في مشروع مشترك مع شركة رولزرويس الهندسية البريطانية لتطوير محركات طائرات بما في ذلك محركات الطائرة المقاتلة بعدما وقعت تركيا وبريطانيا اتفاقا عسكريا تزيد قيمته على 100 مليون جنيه إسترليني لإنتاج مقاتلات تركية.
وفي حديثه خلال مراسم توقيع عقد لإنتاج الطائرات مع شركة تي.آر موتورز، قال دمير إن المحادثات مع رولزرويس جارية لكن في ضوء مدة المشروع فستقوم أنقرة بتقييم العروض الدولية.
وأضاف أن أنقرة مستعدة لبدء الإنتاج الضخم لدباباتها المحلية الصنع من طراز ألتاي.
وكانت الحكومة التركية قد رصدت في وقت سابق ميزانية لإنتاج اول طائرة مقاتلة من الجيل الخامس TFX.
وبحسب مصادر تركية، فإن هيئة الصناعات العسكرية التركية رصدت لهذا المشروع نحو 35 مليار دولار، وبما في ذلك التعاقد مع مهندسين ومصممين أتراك في هذا المشروع، الذي يعد الأول من نوعه في تاريخ الصناعات العسكرية في تركيا.
وقال تلفزيون "تي ار تي" إن تركيا تعتزم توقيع عدّة اتفاقيات، وذلك لتطوير أنظمة العمل والمحركات للمقاتلات الحربية التركية التي يجري تصنيعها ضمن مشروع المقاتلة الحربية الوطنية.
ويعد مشروع المقاتلة الحربية الوطنية هو الأضخم في مجال الصناعات العسكرية في تركيا، والذي يشهد تطورا كبيرا في السنوات الأخيرة.
ويهدف المشروع إلى تلبية احتياجات القوات المسلّحة التركية؛ عن طريق إنتاج طائرة سيادة جوية متطورة، لتضاهي المقاتلات الأمريكية F-16. وتتميز الطائرات الجديدة بقدرات عالية على المناورة، وتطوير مخازن السلاح، والتخفي من الرادارات.
ويعمل معهد الصناعات الفضائية التركي على تطوير المقاتلات التركية الجديدة، التي ستكون جاهزة لتحل بالكامل محل المقاتلات F-16.
وكانت وزارة الدفاع التركية اعلنت نيتها إطلاق مقاتلة الجيل الخامس "TF-X" في عام 2023.
وتقوم شركة "TAI" التركية بصنع الطائرة المنتمية إلى الجيل الخامس من المقاتلات. ومن الممكن أن تنفق تركيا نحو 10 مليارات دولار كمرحلة اولى على مشروع صنع مقاتلة الجيل الخامس.
وقال  وزير الدفاع التركي في تصريحات سابقة، أن هذا المشروع يعد مشروعا هاما بالنسبة لبلاده، مشيرا إلى أن مشروع مقاتلة "TF-X" يأتي في إطار تلبية احتياجات البلاد، ومبينا أن تركيا تتلقى دعماً تكنولوجياً من عدد من الدول في المشروع، بينها بريطانيا.
وكانت الهيئة التنفيذية للتصنيع الدفاعي التركية قررت عام 2015، البدء في مشروع تصميم وتطوير وتصنيع جيل جديد من الطائرات المقاتلة لتحل محل طائرات أف 16 وتعمل بالتزامن مع طائرات  أف35.