نوفمبر 06 2017

عراقة التاريخ وسحر الطبيعة في "قلعة خان-أجداد" بقونية

قونية (تركيا) – مع افتتاحها في أكتوبر الماضي، باتت حديقة "قلعة خان-أجداد" في ولاية "قونية" وسط البلاد، تشكل أحد أهم مراكز الجذب السياحي في تركيا، حيث يخوض زوّار الحديقة رحلة مدهشة في عبق التاريخ، بفضل مظاهر وملامح تُجسّد العهدين السلجوقي والعثماني بأبهى الصور.
وتتحلى الحديقة بمزيج من الهندسة السلجوقية والعثمانية والحديثة في آن، وهي تتربع على مساحة 110 آلاف متر مربع، في منطقة "سلجوقلو"، قرب محطة الحافلات المركزية وملعب كرة القدم في قونية، حيث
تضم الحديقة داخل أسوارها مُجسّم ميناء صغير وبحيرة بمساحة 12 ألفا و500 مترمربع، فضلاً عن قصر وزقاق عثماني وسبيل للماء وبرج ومنارة وبستان وخان سلجوقي.
وبعد انتهاء الأعمال بالكامل، سيكون بمقدور الزوّار المحليين والأجانب، الاستمتاع بتناول الطعام داخل الخان السلجوقي والتجوّل على متن قوارب صغيرة في مياه البحيرة التي توجد في محيطها مرافق اجتماعية وترفيهية.
ومن المميز في الحديقة أنّ الأتراك والأجانب، يدخلونها من بوابة رئيسة يحرسها شخصان يُجسّدان جنود الدولة العثمانية، ثم ترافقهم في الداخل فرق إنكشارية (قوات مشاة النخبة بالجيش العثماني) وجنودا سلاجقة يمتطون الخيول.
ويتمتع الخان الموجود في الحديقة بهندسة سلجوقية فريدة للغاية، لكون ولاية قونية شغلت في التاريخ عاصمة الدولة السلجوقية وتضم العديد من الآثار والمنشآت الأثرية المتبقية منذ تلك الحقبة التاريخية.
بوابة الخان مُصمّمة من الحجارة وفقاً للهندسة السلجوقية، ومن المنتظر أن تُستخدم خلال الفترة القادمة كقاعة للاجتماعات، داخل الحديقة التي بلغت تكلفة إنشائها حوالي 30 مليون ليرة تركية (حوالي 7.85 مليون دولار).
وقال رئيس بلدية قونية "طاهر أق يورك"، إنّ البلدية نظّمت مسابقة لتحديد اسم الحديقة، واختارت اللجنة المعنية "قلعة خان-أجداد" من بين 7194 اسماً مقترحاً.
وأشار "أق يورك" إلى أن الحديقة أضفت جمالاً على الولاية وباتت مركز جذب للسياح لما تتمتع به من أهمية معنوية، ومظاهر تبعث في نفوس الزوار مشاعر فخر واعتزاز بتاريخ أجدادهم العريق.
وأوضح المسؤول التركي أنّ هناك قلعة بهندسة عثمانية ومنازل تاريخية داخل الحديقة سيتم فيها استعراض منتجات محلية، فضلاً عن مقهى عثماني سيكون مُخصّصاً للقهوة التركية والشاي.
وتابع: "هناك أيضا مبان أخرى في محيط البحيرة، وسيكون بمقدور الزوار التجوّل فيها وقضاء أوقات ممتعة برفقة عائلاتهم وأقاربهم".
وأشار إلى أنّ بوابة الخان السلجوقي، عمرها حوالي 350 عاماً، وعليها كتابات تعبّر عن التاريخ العريق للأجداد، وهي تحظى باهتمام كبير من المواطنين الأتراك.

قلعة خان-أجداد
قلعة خان-أجداد