ديسمبر 29 2017

عشية رأس السنة.. اعتقال 200 تركي وأجنبي بتهمة "داعش"

 

إسطنبول - احتجزت السلطات التركية 200 شخص يشتبه في انتمائهم إلى تنظيم داعش على مدار الـ48 ساعة الماضية بتهمة التخطيط لتنفيذ هجمات في احتفالات عشية رأس السنة.
ونفذت الشرطة مداهمات متزامنة في 14 محافظة منفصلة، ما أسفر عن القبض على 124 شخصا يشتبه بصلتهم بتنظيم داعش أمس الخميس و77 شخصا آخرين الجمعة. ومن بين المشتبه بهم عدد كبير من جنسيات أجنبية.
وضبطت الشرطة وثائق ومواد رقمية كشفت عن خطط لتنفيذ هجمات منفصلة عشية رأس السنة.
وشارك قرابة 500 شرطي في مداهمات متزامنة بالعاصمة التركية، شملت 10 أحياء، تم خلالها مداهمة 23 نقطة في إسطنبول في ذات الوقت.
وقال مسؤولون إن تركيا ستزيد إلى أكثر من الضعف عدد أفراد الشرطة في اسطنبول، وتحظر أو تلغي احتفالات عامة في أحياء مهمة ليلة رأس السنة لأسباب أمنية.
اعتقالات داعش 2018

 

وتأتي المداهمات بعد نحو عام من قيام مسلح تابع لداعش بمهاجمة ملهى "رينا" في إسطنبول فيما كان الأشخاص يحتفلون بعشية رأس السنة، ما أسفر عن مقتل 39 شخصا، بينهم أتراك وزائرون من عدة دول عربية والهند وكندا.
وأعلن حينها تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم، والذي جاء بعد موجة من الهجمات الأصغر من قبل تنظيم داعش الإرهابي في تركيا في العامين 2015 و 2016.
وأصدرت قوات الأمن في إسطنبول مؤخرا حظرا على احتفالات عشية رأس السنة الميلادية في ثلاث مقاطعات مركزية من بينها ساحة تقسيم الشهيرة، وذلك بسبب مخاوف أمنية مُتصاعدة.
يُشار إلى أنّ الأول من يناير عطلة عامة في تركيا ذات الأغلبية المسلمة. تظهر الأشجار والزينة في الأماكن العامة احتفالا بالعام الجديد ولكن بعض المسلمين يعارضونها باعتبارها رموز لعيد الميلاد (الكريسماس).
من جهة أخرى، أوقفت تركيا منظم معرض للصور في أنقرة قتل خلاله السفير الروسي أندري كارلوف في ديسمبر 2016.
وأمر قاض في أنقرة بوضع مصطفى تيمور أوزكان قيد التوقيف الاحترازي لمشاركته عمدا في "جريمة قتل".
وسبق أن أوقف أوزكان الذي نظم معرض صور لمشاهد طبيعية روسية في صالة عرض في حي جنقايا الراقي، في يناير غير أنه أطلق سراحه لاحقا.
واعتقلت تركيا خمسة مشتبه بهم في مخطط الاغتيال قالت إنهم مرتبطون بمنظمة غولن، وبينهم خير الدين ايدنباش، مدير شركة إعلام أنتجت برنامجا لتلفزيون "تي آر تي آفاز" القناة التلفزيونية الرسمية التركية للقوقاز، والضابط السابق في الشرطة رمضان يوجيل.