مايو 17 2018

وزير الخارجية التركي يريد حل القضية السورية خارج جنيف ويسعى لإدانة دولية لإسرائيل

أنقرة – مع بقاء القوات التركية في منطقة عفرين والتوتر السائد فيما يتعلق بمنبج وتواجد القوات الأميركية فيها تسعى تركيا الى مزيد من المكاسب السياسية واي مسار تفاوضي لا يخدم مصالحها تهمشه باتجاه مسار آخر.
وفي هذا الصدد قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إنه في حال عدم تحقيق تقدم في مسار جنيف – الذي ترعاه الأمم المتحدة- لحل الأزمة السورية، فإنه يمكن التوجه إلى مسار آخر.
وبحسب وكالة انباء الاناضول التركية، أضاف جاويش أوغلو في مقابلة مع قناة تي آر تي خبر التركية الرسمية، أن أكبر مشكلة في هذا السياق عدم إعادة احياء مسيرة جنيف، التي لم تتكلل بأي خطوة ملموسة، بسبب عدم رغبة النظام في بحث أي موضوع مع المعارضة أو الآخرين.
كما لفت جاويش أوغلو إلى أن الدول الغربية أيضا لا تبدو متحمسة لاحياء مسار جنيف.
وأضاف : أخشى أنه في حال لم يتطور هذا الأمر في جنيف، ولم تتخذ خطوات، فيمكن التوجه نحو منصة أخرى، قد تكون أستانة على سبيل المثال.
ولفت جاويش أوغلو إلى أن تركيا تلعب دورا هاما في الحد من الاشتباكات في سوريا، وهنأ رئاسة الأركان التركية، على اتمامها انشاء نقاط المراقبة الـ 12 في إدلب.
ولفت إلى وجود مذكرة تفاهم أولية بين الولايات المتحدة وتركيا، لحل القضايا الخلافية، ولم يتسن المصادقة عليها، نظرا لتغير وزير الخارجية الأمريكي.
وأعرب عن أمله في أن تتم المصادقة على بنود التفاهم الأولي، خلال اللقاء، لتنفيذها بأسرع وقت.
 

مظاهرات وتحشيد شعبي في تركيا لصالح القضية الفسلطينية
مظاهرات وتحشيد شعبي في تركيا لصالح القضية الفسلطينية

وفي هذا الإطار أشار إلى ضرورة وأهمية انسحاب العناصر الكردية المسلحة من مدينة منبج بريف حلب السورية.
وأردف "لا يكفي انسحاب ي ب ك من منبج، بل من المهم أيضا إعادة الاستقرار إلى كافة المناطق الخاضعة لسيطرته، بحيث تتم إدارتها من قبل إدارة تندمج مع الحكومة المركزية مستقبلا عند إيجاد حل سياسي".
على صعيد آخر، قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو اليوم الخميس إن تركيا ترغب في أن تصادق الجمعية العامة للأمم المتحدة على قرار بشأن القدس.
وأضاف أوغلو، في مقابلة مع قناة تي.آر.تي الإخبارية التابعة لمؤسسة الإذاعة والتلفزيون التركية، أن على لجنة مستقلة إعداد تقرير عن العنف في غزة، وأن على إسرائيل مواجهة حكم القانون.
وأضاف  أوغلو، إنّ مجلس حقوق الإنسان الدولي سيجتمع غدا الجمعة في مدينة جنيف السويسرية، لاتخاذ قرار بشأن تشكيل لجنة تحقيق مستقلة حول المجازر التي ترتكبها إسرائيل بحق الفلسطينيين.
وشدّد جاويش أوغلو على ضرورة قيام لجنة مستقلة في التحقيق بتلك الاحداث.
وأكّد جاويش أوغلو دعم تركيا للقضية الفلسطينية بشكل ثابت ولن يتغير، مشيراً أنّ دفاع أنقرة وحدها عن الفلسطينيين لا يكفي، وأن على الأمم المتحدة لعب دور فعال في الدفاع عن حقوق الفلسطينيين.
وقتلت قوات إسرائيلية عشرات المحتجين الفلسطينيين على حدود قطاع غزة يوم الاثنين مع افتتاح الولايات المتحدة سفارتها في القدس.