مارس 21 2018

وفد من رجال الاعمال الاتراك في زيارة للأردن بعد تجميد الاتفاقية التجارية بين البلدين

عمان - التقى نائب رئيس الوزراء الأردني للشؤون الاقتصادية جعفر حسان، بالعاصمة عمان، وفد رجال أعمال أتراك، يزور المملكة حاليا.
وحضر اللقاء الذي جرى في مقر رئاسة الوزراء، وزير الأشغال العامة الأردني سامي هلسة، ووزير الدولة لشؤون الاستثمار مهند شحادة، إلى جانب السفير التركي لدى الأردن مراد قرة غوز.
وأكد حسان حرص حكومة بلاده على تعزيز العلاقات الأردنية التركية وفتح مجالات أوسع للتعاون المشترك في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية.
وبين أن العلاقات الأردنية التركية تاريخية راسخة تستمد قوتها من حرص القيادتين في البلدين على تطويرها وتعزيزها خدمة لمصالح البلدين والشعبين.
من جانبه، قال السفير التركي، على هامش اللقاء، إنه تم "التطرق لجميع الأمور المتعلقة بالعلاقات الثنائية وتطوير الاستثمار".
وتابع: "رجال الأعمال تطرقوا للأمور التي تخصهم، واللقاء كان مثمرا وبناءا".
وحول القرار الأردني وقف العمل باتفاقية التجارة الحرة مع تركيا، نوه قرة غوز إلى أنه "بشكل خاص لم نتطرق لموضوع وقف العمل باتفاقية التجارة الحرة، ولكن عبر رجال الأعمال عن مخاوفهم بشكل منفرد".
ولفت في ذات السياق إلى أن نائب رئيس الوزراء الأردني أشار إلى أن "العلاقات بين البلدين مستمرة، ولا يجب أن تتأثر بهذا الموضوع".
وأشار السفير التركي: "هناك مباحثات مستمرة بهذا الصدد، ..الفترة القادمة سنسمع أخبارا جميلة".

رغم تجميد الاتفاقية التجارية بين البلدين الا ان زيارات وفود رجال الاعمال الاتراك لم تنقطع عن زيارة عمّان
رغم تجميد الاتفاقية التجارية بين البلدين الا ان زيارات وفود رجال الاعمال الاتراك لم تنقطع عن زيارة عمّان

والأسبوع الماضي، قررت الحكومية الأردنية وقف العمل بالاتفاقية في ضوء التحدّيات التي تواجه القطاع الصناعي، جرّاء إغلاق المنافذ الحدودية مع الدول المجاورة، وانحسار الأسواق التصديرية التقليدية أمام الصادرات الوطنية.
وجرى توقيع الاتفاقية بين البلدين في ديسمبر 2009، ودخلت حيز النفاذ في مارس 2011.
من جانبه، قال رئيس مجلس الأعمال الأردني التركي عمر فاروق إقبال، إن "هناك لقاءات تجارية مستمرة منذ يومين، بالأمس زرنا العقبة (جنوب)، والتقينا مع رجال الأعمال هناك واليوم سنلتقي رجال أعمال في عمان".
ومضى إقبال قائلا: "هناك اهتمام من الجانب الأردني بالوفد ويسرنا ذلك، ووجهنا دعوة لرجال الأعمال الأردنيين لزيارة تركيا".
وأوضح "وجهنا دعوة لعقد اجتماع موسع في تركيا لإطلاع رجال الأعمال الأردنيين على الفرص الاستثمارية المتاحة في بلدنا، وقد رحبوا بالفكرة ونفكر بعقده بأقرب وقت في إسطنبول".
وبحسب آخر أرقام دائرة الإحصاءات العامة الأردنية، بلغت الصادات الأردنية إلى تركيا العام الماضي، 65.8 مليون دينار (92.8 مليون دولار) في حين أن الواردات بلغت قيمتها 484 مليون دينار (682.4 مليون دولار).
وكان مسؤول أردني اعلن إن بلاده قررت تجميد العمل باتفاقية للتجارة الحرة مع تركيا كانت قد دخلت حيز التنفيذ في عام 2011 نظرا لأنها ساهمت في ارتفاع العجز في الميزان التجاري لصالح الجانب التركي على حد قوله.
وأبلغ ينال برماوي الناطق الرسمي باسم وزارة الصناعة والتجارة الأردنية رويترز بأن الأردن سيعاود إخضاع السلع التركية المستوردة للرسوم الجمركية مع بدء سريان القرار بوقف العمل باتفاقية التجارة الحرة بين البلدين.