دفعة جديدة من صواريخ أس400 تصل هذا الأسبوع

أنقرة – تواصل حكومة العدالة والتنمية مشروعها التسليحي مع روسيا وخاصة في مجال الصواريخ المتطورة أس 400 اذ أعلنت  عن موعد وصول الدفعة الثانية من هذه الصواريخ قريبا.

وزير الدفاع التركي خلوصي أكار قال في كلمة ألقاها بولاية أرزينجان التركية خلال زيارته لقيادة الجيش الثالث برفقة رئيس هيئة الأركان يشار غولر وقادة القوات البحرية والجوية والبرية، وفقاً لما نقلته الأناضول، ان تركيا ستتسلم الدفعة الثانية من هذه الصواريخ قريبا.

وشدد أكار على أهمية امتلاك تركيا للمنظومة الدفاعية المذكورة، في ظل ما تشهده المنطقة من صراعات وحروب.

وأضاف أنه غداً الثلاثاء سيبدأ شحن الدفعة  الثانية من منظومة إس 400.

وأضاف أكار، في تصريحات له، أن الدورات التدريبية والقدرة التشغيلية الأولى للمنظومة ستتم في نهاية ديسمبر المقبل، في حين القدرة التشغيلية الكاملة ستكون في أبريل2020.

وأشار إلى أن عملية اختيار الموقع وأعمال التثبيت جارية، وأن المحادثات مع واشنطن حول منظومة الصواريخ الأمريكية باتريوت متواصلة. على الرغم من تشكيك مصادر أميركية بأمكانية المضي في هذه الصفقة مع استمرار ورود صواريخ اس400.

وكانت الدفعة الأولى من صواريخ إس 400 الروسية  قد بدأت بالوصول إلى الأراضي التركي في 12 يوليو الماضي، وذلك على متن العديد من طائرات الشحن الروسية التي هبطت في مطار مرتد العسكري بالعاصمة التركية أنقرة، وفقاً لما أعلنته وزارة الدفاع التركية.

وتعدّ  صواريخ إس-400، من أكثر منظومات الدفاع الجوي تطورًا في العالم، وهي من إنتاج شركة ألماز-أنتي، المملوكة للحكومة الروسية.

الولايات المتحدة من جانبها ما تزال تراقب  هذه الصفقة على الرغم من تحذيراتها المتواصلة لأنقرة بالعدول عنها.

وكانت تركيا قد شرعت بتسلم منظومة صواريخ إس 400 الروسية رغم تحذيرات واشنطن، معرّضة بذلك نفسها لعقوبات أميركية في وقت يعاني اقتصادها وضعا سيئا.

ويشهد تسلم منظومة الدفاع الجوي المتطوّرة على التقارب في العلاقات بين روسيا وتركيا التي ابتعدت عن الدول الغربية منذ الانقلاب الفاشل ضد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في يوليو 2016.

وصرح مشرعون اميركان في وقت سابق أنْ يقوم حليفٌ في الناتو باختيارِ التحالف مع روسيا وفلاديمير بوتين على حساب الحلف الأطلسي والتعاون الاوثق مع الولايات المتحدة، هو أمرٌ من الصعب تفهّمه.

في موسكو، صرّحت متحدثة باسم الهيئة الفدرالية للتعاون العسكري والتقني ماريا فوروبييفا لوكالة انترفاكس الروسية، استمرار تسليم منظومات إس-400 إلى تركيا وان عمليات التسليم ستحصل وفق مهل مقررة من الجانبين.

وأشار مصدر آخر لتاس إلى أن حوالى عشرين عسكريا تركيا تلقوا تدريباً في مايو ويونيو في روسيا لاستخدام صواريخ إس-400، وأن ثمانين آخرين يُفترض أن يتلقوا التدريب في يوليو وأغسطس.

ورفضت تركيا التحذيرات الأميركية بشأن شراء الصواريخ الروسية، داعية واشنطن إلى عدم اتخاذ تدابير من شأنها الإضرار بالعلاقات الثنائية.

وتعارض الولايات المتحدة بشدة شراء تركيا المنظومة الروسية معتبرة أنها تتعارض مع أنظمة حلف شمال الأطلسي الذي يضمّ تركيا.