مايو 19 2019

مُخاطراً باقتصاد بلاده، أردوغان: سنتسلم إس-400 و إف-35، ونُصنّع إس-500

أنقرة – رغم الجدل مع واشنطن وتوتر العلاقات التركية الأميركية بشدّة بسبب صفقة الصواريخ الروسية، والعقوبات القاسية التي تتهدّد بلاده، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان السبت إنّ شراء تركيا منظومة إس-400 الدفاعية من روسيا اتفاق لا رجعة فيه، مُضيفا أن بلاده ستشترك أيضا مع موسكو في إنتاج منظومة الدفاع إس-500.
وفي حال نفّذت تركيا اتّفاقها مع موسكو، يُمكن أن تُعاقَب بموجب قانون أميركي ينصّ على فرض عقوبات اقتصاديّة على أيّ دولة توقّع عقود تسليح مع شركات روسية.
وذكرت وكالة أنباء بلومبرغ الأميركية أن موقف أردوغان قد يزيد من توتر العلاقات بين حلفاء حلف شمال الأطلسي (ناتو)، حيث طلبت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي من أنقرة تأجيل استلام النظام الصاروخي الروسي حتى 2020، وفقًا لأشخاص مطلعين على الاقتراح.
وينطوي الاستمرار في الصفقة، وفقا لبلومبرغ، على مخاطرة كبيرة قد تصل إلى فرض عقوبات أميركية ربما تغرق تركيا في اضطراب اقتصادي جديد.
وكان مسؤولون أميركيون وصفوا شراء تركيا منظومة الدفاع الصاروخي إس-400 بأنه "إشكالية كبيرة" قائلين إنه سيهدد أمن مقاتلات إف-35 الأميركية التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن.
لكن أردوغان قال في لقاء مع طلاب جامعيين في إسطنبول إن تركيا أجرت تقييما فنيا وخلصت إلى أن مثل هذه المشكلة لا وجود لها.
وقال الرئيس التركي "إنهم (الأميركيون) يمررون الكرة في منتصف الملعب الآن، ويعبرون عن بعض الرفض. لكن آجلا أو عاجلا سنتسلم (طائرات) إف-35. امتناع (الولايات المتحدة) عن تسليمها ليس خيارا".
وشدّد أردوغان على أنّ بلاده "لن تتراجع عن شراء إس-400"، قائلاً "هذه صفقة مبرمة".
وأضاف أمام وفد من الشباب كانوا يطرحون عليه أسئلة "سيكون هناك إنتاج مشترك لـ(منظومة) إس-500، بعدَ إس-400".
لكنّ الولايات المتحدة تُعارض بشدّة حيازة أنقرة نظام إس-400، وتُخيِّرها بين هذا النظام الروسي ومقاتلات إف-35 الأميركيّة التي ترغب تركيا في شراء 100 منها.
وتخشى الولايات المتحدة من أنّ التكنولوجيا المستخدمة في نظام إس-400 يُمكن أن تُستخدم في جمع بيانات تقنيّة عن الطائرات العسكريّة التابعة لحلف الأطلسي الذي تنتمي إليه تركيا، ما قد يسمح بوصول روسيا أيضاً إلى تلك البيانات.
وأشار أردوغان إلى أنّ الدراسات الفنّية التي أجرتها تركيا تُظهر أنّه ليست هناك مشكلة في التوافق التشغيلي بين نظام إس-400 وطائرات إف-35. وشدّد الرئيس التركي على أنّ تركيا ستتسلّم طائرات إف-35 "عاجلاً أم آجلاً".
كما كرّر أردوغان أنّ بلاده ستحصل على نظام إس-400 في يوليو، مضيفاً "لكنّ (هذا الموعد) قد يتمّ تقديمه".
واستبعد الرئيس التركي أن تنفذ بلاده مطالب الولايات المتحدة بتأجيل شراء منظومات إس 400- الصاروخية الدفاعية الروسية المتطورة.
وكان أردوغان قد قال في 5 أبريل الماضي إن أنقرة تسلمت من الولايات المتحدة 3 مقاتلات من طراز "إف 35"، وإنها بانتظار استلام الرابعة قريبًا.