نوفمبر 03 2017

بقشور الجوز .. حرفي تركي يُهدي مطبخاً لابنه بمناسبة زفافه

قرشهير (تركيا) - تمكن حرفي تركي في قضاء "كامان" بولاية "قرشهر"(وسط البلاد) من تعزيز دخله ودعم ميزانيته، وذلك من خلال صنعه أدوات للزينة وهدايا تذكارية وإكسسوارات من قشور الجوز المشهور بنكهته اللذيذة، وقشرته الرقيقة.
قرار المواطن التركي دوغان بالا، الذي يعيش في قضاء "كامان" الذي يشتهر بالجوز، بصنع أدوات الزينة من قشور الجوز، جاء بعد أن رأى صنع الأشياء ذاتها من محار البحر.
المسألة بدأت مع بالا كهواية، لكنه في مراحل متقدمة تشجع، وبدأ الاستفادة من هوايته في تحسين دخله، بعد أن رأى اهتماما كبيرا من الزبائن بالأدوات التي يصنعها.
ومن خلال بيع علاقات المفاتيح التي صنعها من قشور الجوز فقط، كشف الحرفي التركي أنه تمكّن من تجهيز مطبخ كامل لابنه ليُهديه له بمناسبة حفل زواجه، مُعرباً عن سعادته البالغة، إذ يحتوي المطبخ على كافة الأدوات اللازمة.
وقال بالا إنه يصنع من قشور الجوز أشياء كثيرة بينها مجسمات حيوانات، ومحفظات أقلام، وساعات، وسلال.
وذكر أن "قشور الجوز كانت إما تستخدم في التدفئة وإما يتم رميها في القمامة، لذا قررت الاستفادة منها والمساهمة في دعم اقتصاد العائلة".
ويُساهمون الحرفيون الأتراك بنسبة جيدة في إنعاش اقتصاد بلدهم الذي يشهد إقبالاً كبيراً من السياح من مختلف أنحاء العالم.
وفي هذا الإطار تمّ تخصيص ميزانية خاصة لدعم الحرفيين، ومنحهم قروضاً تصل إلى 30 ألف ليرة تركية بدون فوائد، بما يُساعدهم على تحسين أوضاعهم وأدائهم، ويزيد من طاقتهم الإنتاجية.

حرفي تركي .. قشور الجوز
إبداع تركي من قشور الجوز