أغسطس 12 2019

تنشيط الإستثمارات والصناعات الدفاعية

أنقرة – تتجه العلاقات التركية الأوكرانية الى مزيد من التطور وخاصة بعد الزيارة التي قام بها الرئيس الاوكراني فولوديمير زيلينسكي الى انقرة مؤخرا والتي اثمرت عن العديد من اتفاقيات التعاون بين البلدين.

وفي هذا الصدد اعلن عن اطلاق مشروع مشترك بين  شركتي بايكار التركية للصناعات الدفاعية والأوكرانية لتجارة الأسلحة (أوكرسبيتسيسكبورت)، للتعاون في مجال صناعة الأسلحة عالية الدقة وتقنيات الصناعات الفضائية.

وذكر بيان صادر عن لجنة الدفاع والأمن الوطنية الأوكرانية نقلته وكالة انباء الاناضول، أن بايكار التركية وأوكرسبيتسيسكبورت الأوكرانية، أسستا شركة لتنفيذ مشاريع مشتركة.

وأضاف البيان أن الشركتين تعتزمان التعاون في مجال صناعة الأسلحة عالية الدقة وتقنيات الصناعات الفضائية، وتبادل الخبرات للجمع بين القدرات الدفاعية لكلا البلدين وإنتاج أسلحة حديثة جديدة لجيشيهما.

وتابع البيان: "أحد المشاريع الأولى التي تعتزم الشركة تنفيذها، هو تطوير جيل جديد من الطائرات المسيّرة، القادرة على إجراء طلعات استكشافية تفصيلية وقضاء ساعات طيران طويلة، وشن هجمات دقيقة بأسلحة عالية الدقة".

كما أكّد البيان على أن تركيا وأوكرانيا تمتلكان القدرة والخبرة اللازمة في المجال التكنولوجي، لإجراء تعاون وثيق وفعال.

زيارة الرئيس الاوكراني الى انقرة تمخضت عن اتفاق لرفع التبادل التجاري الى 10 مليارات دولار
زيارة الرئيس الاوكراني الى انقرة تمخضت عن اتفاق لرفع التبادل التجاري الى 10 مليارات دولار

وكان الرئيس الأوكراني، قال في تصريحات صحافية سابقة إن بلاده تريد أن تعمل جنباً إلى جنب مع تركيا، مؤكداً أنهم سيقدمون المساعدة للمستثمرين الأتراك وفرص تنافسية لهم في العديد من المجالات.

جاء ذلك في كلمة له خلال منتدى ألاعمال التركي - الأوكراني الذي انعقد الأسبوع الماضي في انقرة، حيث أشار زيلينسكي إلى أنه خلال لقاءه بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حددوا هدف 10 مليارات دولار لحجم التبادل التجاري بين البلدين.

وأضاف زيلينسكي أنهم يخططون لاستثمار 20 مليار دولار في قطاع البنية التحتية ،موضحاً "سيتم تشغيل 15 مطارًا ، وتنظيم 5 موانئ لتصبح أكثر فاعلية".

وأشار الرئيس الأوكراني إلى أنهم يعتزمون إجراء تغيير في قطاع الصناعات الدفاعية، على سبيل المثال تطبيق أسلوب "البناء والتشغيل ونقل الملكية".

من جانبها قالت وزيرة التجارة التركية روهصار بيكجان، إن أوكرانيا تقدم فرصا مهمة للمقاولين الأتراك، مؤكدة أن شركات البناء التركية نفذت مشاريع بقيمة 5.9 مليار دولار في أوكرانيا لغاية الآن.

وأكدت "حجم تبادل التجاري بين تركيا وأوكرانيا يبلغ 4.1 مليار دولار، وهدفنا أن نصل إلى 10 مليارات دولار".

وكان البلدان قد اتفقا على السماح لمواطني البلدين بالتنقل ببطاقة الهوية الوطنية عبر المنافذ الرسمية للبلدين، دون الحاجة إلى استخدام جوازات السفر.

من جانبها تحرص انقرة على تأكيد احدى اولوياتها في القرم وهي ضمان وجود تتار القرم في وطنهم التاريخي، وحماية هويتهم وحقوقهم ومصالحهم، ومواصلة التعاون مع أوكرانيا حول هذا الموضوع.

وبين لا يرضي هذا الموقف موسكو، حليفة تركيا الا ان التصريحات والمواقف التركية تحاول مسك العصا من الوسط وذلك من خلال التأكيد على ضرورة حل المشاكل العالقة بين روسيا وأوكرانيا من خلال الوسائل السلمية، والطرق الدبلوماسية.